الحزب في الاعلام

هل قرر الأفلان ترك حرية الاختيار لمناضليه؟ عماري يوضح

نفى عضو المكتب السياسي في حزب جبهة التحرير الوطني، محمد عماري، أن تكون قيادة الحزب قد قررت عدم تزكية أيا من المترشحين وتركت الاختيار للمناضلين في التصويت على من يشاؤون خلال الرئاسيات القادمة”.
ورد عماري، وهو المكلف بالإعلام في الأفلان، على تصريحات سميرة كركوش خلال حصة تلفزيونية، أن تعليمة الأمين العام بالنيابة واضحة وهي تتحدث عن “دعوة المناضلين للتحلي بالانضباط وانتظار قرار قيادة الحزب الذي سيصدر في الوقت المناسب”. وهو موقف واضح، بحسب عماري، ويعني أن الحزب سيكون له موقف من المرشحين “لكن في الوقت المناسب”.
واعتبر عماري، في حديث لـ”الجزائر الآن” أن تصريحات كركوش لا تعبر بتاتا عن موقف الحزب، فالأخت سميرة “كانت قيادية في فترة هيئة تسيير الحزب، أما الآن فمؤسسات الحزب الشرعية استعادت وجودها، المكتب السياسي واللجنة المركزية، والأخت كركوش ليست عضوة فيهما”.
وفي سياق متصل، رفض المكلف بالإعلام في الأفلان حديث البرلمانية السابقة عن “ندوة وطنية ” لإصلاح الحزب قبل المؤتمر، مؤكدا أن مؤسسات الحزب الشرعية لا تتضمن مصطلح “ندوة وطنية”، بل هنك لجنة مركزية سيدة هي الأعلى بين مؤتمرين، وستقوم بكل صلاحياتها لتحضير المؤتمر القادم، الذي “سيكون جامعا لكل أبناء الحزب”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق