أنشطة مركزيةالحزب في الاعلام

الأفلان: ثناء على تصريحات الفريق قايد صالح..واستعجال للرئاسيات

الأفلان هو الحزب الأول الذي سارع إلى تثمين خطاب الفريق أحمد قايد صالح نائب وزير الدفاع الوطني رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، اليوم الاثنين، بالناحية العسكرية الثانية بوهران، معتبرا “ما جاء فيه متطابقا تماما مع رؤية الحزب لأزمة الراهنة التي تعيشها بلادنا”.

وقال بيان للحزب العتيد، لم يتأخر كثيرا في النزول إلى قاعات التحرير بعد خطاب الفريق قايد صالح، إن الحزب يشيد بـ”المرافقة الواضحة التي توفرها مؤسسة الجيش الوطني الشعبي، سليل جيش التحرير، للشعب الجزائري ومؤسسات الدولة ومسار الحوار، لتحقيق التطلعات المشروعة للجزائريين، عبر انتهاج سبيل الحوار الجاد والمسؤول، وفي إطار الالتزام بأحكام الدستور”.

وجدد الأفلان التأكيد على أن الانتخابات الرئاسية الشفافة والنزيهة، في أقرب الآجال الممكنة، تبقى السبيل الوحيد للخروج من الأزمة الراهنة التي ستزداد تعقيداتها كلما طال أمدها، داعيا لعدم تضييع مزيد من الوقت والتوجه مباشرة إلى التحضير الجاد والفعلي للانتخابات، التي تنظمها وتشرف عليها، كليا، لجنة مستقلة، تتيح للشعب الجزائري التعبير الحر والسيد عن خياراته في انتخاب من يرونه الأقدر على قيادة البلاد في المرحلة القادمة”.

كما جدد حزب جبهة التحرير الوطني رفضه القاطع لكل الدعوات التي تطالب بمرحلة انتقالية، أو بمسار تأسيسي مشبوه، يشكل تهديدا خطيرا، لوحدة الجزائريين وثوابتهم المكرسة ضمن الدستور وقوانين الجمهورية.

وبخصوص مسار الحوار، عبر الحزب العتيد، مرة أخرى، عن استعداده للمساهمة الجادة والفعالة في إنجاح عمل لجنة الحوار والوساطة، ودعا إلى تغليب المصلحة العليا، والمساهمة في إخراج الجزائر من الأزمة الراهنة في أقرب وقت.

إبراهيم بوضياف

تعليق واحد

  1. الافلان يسعى مع المؤسسة العسكرية للتطرق والخروج من الازمة تاع الوطن مرورا بمرحلة الحوار الوطني …ثم الانتخابات الرئاسية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق