أنشطة مركزيةالحزب في الاعلام

“الأفلان” يثمن خطاب قايد صالح ويرفض دعوات المرحلة الانتقالية

ثمن حزب جبهة التحرير الوطني، مضمون خطاب الفريق أحمد قايد صالح نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الذي أطلقه من وهران اليوم، وأصدر “الأفلان” بيانا أكد من خلاله أن ما جاء في الخطاب يتماشي مع رؤية الحزب، خاصة في الظروف التي تعيشها الجزائر، منوها في الوقت نفسه بالمرافقة الواضحة التي توفرها مؤسسة الجيش الوطني الشعبي سليل جيش التحرير الوطني للشعب الجزائري ومؤسسات الدولة ومسار الحوار لتحقيق التطلعات المشروعة للجزائريين عبر انتهاج سبيل الحوار الجاد والمسؤول وغير الإقصائية وفي إطار الالتزام بأحكام الدستور، كما جدد “الأفلان” تأكيده بأن الحل الوحيد للخروج من الأزمة الراهنة سبيله الوحيد هو إجراء انتخابات رئاسية شفافة ونزيهة، ودعا ذات الحزب إلى عدم تضييع مزيد من الوقت من أجل تفادي تفاقم الأوضاع أكثر فأكثر، مبرزا استعداده للمساهمة في انجاح عمل لجنة الحوار والوساطة، مؤكدا رفضه لكل دعوات المرحلة الانتقالية التي تشكل حسب بيان الأفلان خطرا على وحدة الجزائريين.

تعليق واحد

  1. الحزب يثمن قرارات المؤسسة العسكرية …ويوافها الراي لبلوغ المراد اليه بعد الحوار الوطني ثن الانتخابات الرئاسية …
    ويصر الحزب على وحدة الجزائريين …جيشا وحكومة وشعبا حفاظا على امن وسلامة البلاد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق